X
تنبيه!

أخبار التغذية

دراسة: الـ DNA قد يتأثر بزيادة الوزن
sfdfdfdfdfdfdrferererererere5543454545.gif
كشفت دراسة علمية حديثة عن نتائج جديدة وخطيرة تخص مرضى السمنة أفادت أن اكتساب الوزن الزائد لن يغير الشكل فقط، ولكن سوف يؤثر أيضا على الحمض النووى “DNA”.
وأوضح الباحثون من المركز الألمانى لأبحاث السكرى أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم يؤدى إلى تغيرات جينية فى ما يقرب من 200 موضع من الخلية الواحدة مع تأثيرات ضارة.
وأشار الباحثون إلى أن أسلوب حياتنا يؤثر بشكل مباشر على الجينات الموجودة فى جسمنا، لافتين إلى أن هناك واحد ونصف مليار شخص فى جميع أنحاء العالم يعانون من زيادة الوزن.
وقال الدكتور سيمون فاهل من وحدة الأبحاث الجزيئية فى مركز علم الأوبئة (AME) فى ألمانيا، إن زيادة الوزن له عواقب سلبية ويؤدى إلى مرض السكرى وأمراض القلب والأوعية الدموية ونظام التمثيل الغذائى.
وأكد الباحثون أن زيادة الوزن تسبب تغييرات كبيرة فى الجينات المسئولة عن التمثيل الغذائى الخاص بالدهون ووظائف الكلى والكبد فى الجسم.
يذكر أن اتباع نظام غذائى صحى غنى بالفواكه والخضروات يمد الجسم بالفيتامينات والمعادن التى يحتاجها إضافى إلى تجنب زيادة الوزن.
وقد نشرت نتائج الدراسة عبر الموقع الطبى الأمريكى “Medical Xpress”، وذلك فى الثالث والعشرين من شهر ديسمبر الجارى.
«رجوع